نمو الشعر نمو الشعر أسباب وحلول من اليت هير
أفضل النصائح لنمو الشعرمعلومات حول تساقط الشعر
16.06.2021

هل توقف شعرك عن النمو؟ أسباب وحلول

تعددت أسباب تساقط الشعر والنتيجة واحدة: فراغاتٌ تكسو فروة رأسك عزيزي القارئ وعزيزتي القارئة. إن هذا، بالطبع، ليس بخبرٍ جيدٍ لأحد، خصوصًا النساء، فمن المعروف أن الشعر الجيد والقوي يعطي ثقةً كبيرةً بالنفس، وبدونه يعاني الشخص من مضاعفات نفسية عديدة. ولحساسية هذا الموضوع بالذات، قررنا في هذه المقالة الحديث عن أهم أسباب تساقط الشعر الطبيعية وغير الطبيعية واقتراح الحلول المناسبة لها.

المحتويات


 

 

مراحل نمو الشعر


قبل الحديث عن أسباب تساقط الشعر، إنه لمن المهم أن نتحدث أولًا عن مراحل نمو الشعر حتى نفهم الأسباب جيدًا. 

  1. مرحلة التنامي – Anagen Phase: هي المرحلة التي تبدأ بصيلات الشعر فيها بدفع الشعرة إلى الخارج لتبدأ نموها، وتنقسم فيها الخلايا لإنتاج شعر جديد. تستمر هذه المرحلة من 2-8 سنوات ويكون حوالي 85%-90% من الشعر في مرحلة التنامي دائمًا. 
  2. مرحلة التراجع – Catagen Phase: تسمى بالمرحلة الانتقالية أيضًا ويتوقف فيها الشعر عن النمو مع الامتناع عن التساقط بنفس الوقت، وتستمر من 4-6 أسابيع.
  3. مرحلة الإنتهاء – Telogen Phase: يبدأ الشعر في هذه المرحلة بالتساقط، وتستمر من 2-3 أشهر. ينتقل الشعر إلى المرحلة الأولى مجددًا بعد هذه المرحلة.
 

أسباب تساقط الشعر:


 

أسباب طبيعية
 
1- العامل الوراثي

إن العامل الوراثي هو أحد أكبر الأسباب التي تسبب تساقط الشعر والصلع، وتلك هي المشكلة التي يعاني منها الملايين من الأشخاص حول العالم. إن احتمالية تساقط شعرك تكبر عندما يكون واحد أو أكثر من عائلتك مصاب بالصلع الوراثي.

الحل: إن الحل الأمثل لحالات تساقط الشعر هذه هو القيام بعملية زراعة الشعر، حيث تضمن لك العملية التخلص النهائي من هذه المشكلة مع استرجاع شكل شعرك الطبيعي مجددًا. 

تواصل معنا الآن لتحصل على استشارة مجانية ومفصلة من أطبائنا حول عملية زراعة الشعر في مركز إليت هير.

 

2- التقدم بالعمر

حتى وإن كنت من ذوي الشعر الكثيف، سينال التقدم بالعمر منك بلا شك، فبالنهاية هذه هي سنة الحياة. 

يعاني 85% من الرجال من الذين تجاوزوا سن الخمسين تساقطًا ملحوظًا بالشعر. وتعاني النساء بعد انقطاع الطمث من تلك المشكلة أيضًا بسبب تغير مستويات الهرمونات.

الحل: إن الحل في هذه المرحلة يعتمد على نسبة تساقط الشعر لديك، فإن كنت تعاني من تساقط كبير للشعر، ننصحك بالقيام بعملية زراعة شعر في مركز إليت هير. 

أما إن كنت تعاني من تساقط شعر خفيف، يمكنك الاستعانة بمنتجات تكثيف الشعر مثل المينوكسيديل. على أية حال، ننصحك باستشارة الطبيب قبل فعل ذلك.

 

أسباب غير طبيعية
 
1- قصور الغدة الدرقية

قصور الغدة الدرقية -Hypothyroidism- أو اضطراب الغدة الدرقية -Low Thyroid Disorder- هو من أحد أهم أسباب تساقط الشعر. 

تحدث عندما تتوقف الغدة الدرقية عن إفراز الهرمونات بشكل طبيعي. وبالرغم من صغر حجم الغدة الدرقية إلا أن لها دورٌ كبيرٌ في الحفاظ على وظائف الجسم، من ضمنها نمو الشعر.

الحل: هناك عدة أعراض يجب عليك ملاحظتها عند تعرضك لاضطراب الغدة الدرقية، أهمها: جفاف وتساقط الشعر بشكل كبير، خاصةً أثناء الاستحمام أو تمشيط الشعر. 

تصاحب هذه الأعراض انخفاض معدل طاقة الجسم وانخفاض مفاجئ بالوزن بالإضافة إلى الاكتئاب. ننصحك بزيارة الطبيب بشكل عاجل عند إصابتك بهذه الأعراض.

 

2- الحمية الغذائية السيئة

هناك مقولةٌ تقول: ‘أنت ما تأكل’، وهذا صحيح إلى حدٍ كبير! تعتبر الحمية الغذائية سببًا مهمًا لصحة الشعر والجلد على حدٍ سواء. هناك بعض المغذيات الضرورية لنمو الشعر، وفقدانها يعني تساقط الشعر بشكل حتمي.

الحل: عليك اتباع حمية غذائية صحية غنية بالزنك والحديد وحمض الفوليك والبروتين ومضادات الأكسدة. يمكنك أيضًا الاستعانة ببعض الفيتامينات والمكملات الغذائية إن لزم الأمر.

 

3- اضطرابات الأكل

اضطرابات الأكل -Eating Disorders- مختلفة تمامًا عن الحمية الغذائية السيئة. الأولى هي مرض يستوجب العلاج منه بأسرع وقتٍ ممكن، وتؤدي بالنهاية إلى أمراض سوء التغذية مثل فقدان الشهية -Anorexia- والنُهام العصبي -Bulimia Nervosa. أما الثانية هي مجرد مجموعة من العادات السيئة غير الصحية المتعلقة بالنظام الغذائي.

الحل: إن الحل الوحيد لعلاج اضطرابات الأكل والتي تسبب فقدان الشعر بكثرة وقطع مرحلة التنامي في منتصفها هو زيارة الطبيب لإرشادك عما يجب فعله.

 

4- التوتر

هناك علاقة وطيدة بين التوتر والقلق وأي من المشاعر السلبية التي تستغرق وقتًا طويلًا على نمو الشعر وصحته. حيث يضعُ التوترُ الشعرَ في مرحلة استثنائية مؤقتة تسمى تساقط الشعر الكربي -Telogen Effluvium. 

تبدأ بصيلات الشعر في هذه المرحلة الناتجة عن التوتر بالخمول، وبالتالي توقف نمو الشعر في منتصف رحلة التنامي.

الحل: سيبدأ شعرك بالعودة إلى طبيعته حالَ تخلصك من مسببات التوتر والقلق واتباع نظام حياة صحي بالإضافة إلى حمية غذائية سليمة.

 

5- جفاف الشعر

يعتبر جفاف الشعر من أكثر المشاكل التي يعاني منها الشعر بشكل عام، خاصةً عند النساء. والذي يسبب في نهاية المطاف تساقط الشعر. 

ينتج جفاف الشعر عن الطقس الجاف أو الرطوبة المنخفضة أو الحرارة المرتفعة، ولذلك يجب عليك العناية بشعرك في هذه الحالات.

الحل: لا تغسل شعرك بمياه ساخنة، بل اغسله بمياه فاترة لأن المياه الساخنة تزيد من الجفاف. وإن كنت تعاني من جفاف الشعر مسبقًا، ننصحك باستخدام شامبو مركز على فروة الرأس فقط.

 

6- الحرارة المرتفعة

إن استخدام مصفف الشعر (الاستشوار) أو المكبس بصورة خاطئة أو متكررة يؤدي إلى تساقط الشعر. لأن العمل على مثل هذه الأجهزة يستلزم حرارةً عالية. الحرارة العالية، بطبيعة الحال، سواءً كانت من الشمس أو من أجهزة تسريح الشعر، تؤذي الشعر والبشرة بشدة.

الحل: هناك عدة حلول يمكنك البدء في اتباعها، أولها هو منح شعرك استراحةً من استخدام أجهزة تسريح الشعر على الأقل مرةً بالأسبوع. 

ثانيًا، ننصحك باستخدام أدوات تسريح الشعر السيراميك – Cermaic. لأنها تعمل على توزيع الحرارة بتساوٍ على الشعر. 

ثالثًا، يمكنك استخدام منتجات حماية الشعر من الحرارة.

 

7- الاستخدام المفرط لمنتجات العناية بالشعر

إن الاستخدام المفرط لمنتجات العناية بالشعر مثل كريمات فرد الشعر وجهاز كي الشعر وعمل الشعر المموج بالإضافة إلى الصبغات من أهم أسباب تساقط الشعر.

الحل: الاستخدام العادل لهذه المنتجات هو الحل الأمثل. تنصح الأكاديمية الأمريكية لطب الجلد (AAD) ترك فترة لا تقل عن 8-10 أسبوعًا بين كل جلسة وجلسة. يمكنك في تلك الأثناء استخدام منتجات أخرى مثل كريمات الشعر الصحية.

 

8- غسل الشعر باستمرار

تختلف طرق العناية بالشعر لأصحاب الشعر الدهني عن أصحاب الشعر الجاف، حيث يعاني أصحاب الشعر الدهني من إفرازٍ زائد في الزيوت الطبيعية. هذا الإفراز الزائد يُجبر أصحاب الشعر الدهني غسل شعرهم باستمرار، ويؤدي هذا الفعل لإضعاف بصيلات الشعر مما يسبب بالنهاية سقوطها.

الحل: لا بأس بغسل الشعر مرةً يوميًا إن كنت من أصحاب الشعر الدهني شرطَ ألا تزيد عن ذلك. على الصعيد الآخر، يحتاج أصحاب الشعر الجاف جدًا غسل شعرهم بالشامبو مرةً واحدة أسبوعيًا فقط، وأن يغسلوا فروة رأسهم بلطف مع تطبيق البلسم من جذور الشعر إلى نهاياتها.

 

9- تجفيف الشعر بشكل خاطئ

يكون الشعر في أضعف حالاته عندما يكون مبتلًا، ولذلك قد تلاحظ سقوط كميات غير معتادة من الشعر عند تجفيفه بالمنشفة. إن تجفيف الشعر بشكل اعتباطي بالمنشفة يُسهل من عملية فقدانه. لذلك، يجب عليك الحذر عند خروجك من الحمام باستعجال، فقد يكلفك هذا الكثير من الشعر.

الحل: لا تقم بتجفيف شعرك بالمنشفة باستخدام يديك، بل قم بربط منشفة سريعة الامتصاص حول الشعر أو اترك المنشفة لبعض الوقت حتى تمتص الماء. 

 

10- تمشيط الشعر بشكل خاطئ

في بداية الأمر، إن الإكثار من تمشيط الشعر يضره بشدة حسبما قالت الأكاديمية الأمريكية لطب الجلد ADD. كما أن تمشيط الشعر بأمشاط قليلة الجودة مصنوعةً من البلاستيك يزيد من الطين بلة.

الحل: قم بتمشيط شعرك عند تسريحه فقط بدلًا من تمشيطه كلما ارتأى لك الأمر. كما ننصحك استخدام أمشاطٍ ذات جودة عالية شعيراتها مصنوعة من مواد طبيعية بدلًا من البلاستيك.

 

11- ربطات الشعر المرنة

تحتاج جميع النساء ربطات الشعر المرنة وربطات الشعر المطاطية في الأيام التي لا يجدوا فيها وقتًا لتسريح شعرهن أو في أوقات التمرين. على أية حال، قد تكون هذه الربطات مؤذية جدًا للشعر، خصوصًا إن كانت ذات جودة سيئة أو تم استخدامها بشكل مستمر ومُحكم.

الحل: أولًا، لا تقومي بإحكام الربطة، لأن عند إحكام ربطة الشعر تقوم بسحب فروة الرأس وجذور الشعر بشكل سيء. ثانيًا، لا تقومي باستخدام ربطات الشعر بشكل مستمر، بل أعطي شعرك فرصةً للراحة. ثالثًا، استخدمي ربطات شعر ذات جودة عالية، بعيدًا عن المطاط المؤذي.

 

12- قص الشعر من عدمه

ينمو الشعر بمعدل 0.5 إلى 1.7 سم شهريًا، وعلى عكس ما هو شائع بين الناس، إن قص الشعر يساعد على نموه من جديد بشكل أسرع. 

الحل: ننصح بقص أو تشذيب الشعر باستمرار أو مرةً كل 8 أسابيع على الأقل حتى تتخلص من التقصفات التي تعرقل من نمو الشعر بشكل طبيعي. مزيدًا على ذلك، يمكن لهذه التقصفات -Split Ends- أن تمتد لتكسو كامل الشعرة مما تسبب في سقوطها لذلك قصها باستمرار.

 

13- نقص وصول الأكسجين إلى فروة الرأس

يعتمد نمو الشعر السليم، سائره كسائر أي عنصر حيوي على الأرض، على الأكسجين لإمداد البصيلات بالمغذيات. بناءً على ذلك، هناك بعض العادات السيئة التي نمارسها أو بعض الأطعمة غير المغذية التي نأكلها تساهم بنقص إمداد الأكسجين إلى فروة الرأس.

الحل: توقف أو قم بتقليل التدخين لأن التدخين، باحتوائه على مادة النيكوتين، يسبب زيادة أول أكسيد الكربون على حساب الأكسجين مما يقلل وصول الأكسجين إلى فروة الرأس. على نفس النمط، الحمية السيئة التي تعتمد على الوجبات السريعة وغير الصحية تسبب نفس المشكلة، ننصحك باتباع حمية غذائية صحية ومتوازنة.

 

نصائح هامة للعناية بنمو الشعر


  • حاول/حاولي أن تترك شعرك يجف من تلقاء نفسه بدلًا من استخدام طرق أخرى.
  • تجنب/تجنبي ارتداء القبعات الضيقة إلا بما تقتضيه الضرورة.
  • التزم/التزمي بحمية غذائية صحية ومتوازنة تحتوي على مغذيات الشعر.
  • تجنب/تجنبي تسريحات الشعر المعقدة التي تحتاج إلى عناية استثنائية قد تسهم بإضعاف البصيلات.
  • تأكد/تأكدي من أن وصلات الشعر التي تستخدمها خفيفة ولا تضغط على فروة الرأس.
  • تجنب/تجنبي ارتداء الشعر المستعار إلا بما تقتضيه الضرورة.
  • استخدم/استخدمي بلسم الشعر يوميًا ولكن قم بتطبيقه بلطف على الشعر.
  • استخدم/استخدمي شامبو خاص بالسباحة بعد السباحة.

زراعة الشعر في مركز إليت هير


إن كنت تعاني/تعانين من تساقط الشعر أو الصلع أو الفرغات في أي موضع على جسمك، يقدم لك مركز إليت هير أجود خدمات زراعة الشعر في تركيا. 

يمكنك الآن زراعة شعر الرأس و زراعة اللحية والشارب و زراعة الحواجب بالإضافة إلى زراعة الشعر في مناطق الحروق والندبات.

يثق مركز إليت هير كل الثقة بنتائج زراعة الشعر لديه، فبعد نجاح أكثر من 50,000 ألف عملية منذ عام 2010 حتى الآن، يُقدم لك المركز شهادة ضمان على نتائج التي حصلت عليها. 

بالإضافة إلى ذلك، يقدم لك مركز إليت هير مجموعة من الخدمات المتكاملة التي سترفع نسبة رضاك عن خدماتنا بشكل قطعي.

 تواصل معنا الآن واحصل على استشارة مجانية من أطبائنا المتخصصون وعلى رأسهم د. عبدالعزيز بلوي حول إمكانية زراعتك للشعر في مركزنا. خدمة العملاء لدينا متوافرة على مدار الساعة ونتحدث باللغة العربية بالطبع.

احصل على تحليل أولي لشعرك عن طريق مساعدنا الآلي عند إجراءك لتحليل الشعر الأولي،

سيقوم طاقمنا الطبي بدراسة شعرك بالحال وتقديم أفضل النصائح والتوصيات بالمجان. كما سيقترحون عليك الثمن التقديري للعملية حسب المتطلبات التي ترغب بها.

أنت على بعد 3 دقائق فقط عن أول خطوة تجاه حصولك على شعر كثيف وجذاب!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *